عملية جراحية فريدة في روسيا - التقارب نيوز
عملية جراحية فريدة في روسيا
روسيا بالعربية

زراعة الفك السفلي كاملاً من عظم الساق باستخدام الطباعة ثلاثية الأبعاد.

لأول مرة في العالم، قام الأطباء الروس بتنفيذ عملية جراحية غاية في الصعوبة، جمعت أربع عمليات جراحية منفصلة تتم بفارق زمني طويل بينها، بعملية واحدة تمت خلال 12 ساعة.

وهي عملية زراعة الفك السفلي لمريضة بالسرطان، حيث قام الدكتور دافيد نازاريان، بإزالة الفك بشكل كامل واستبداله بفك جديد.

الدكتور دافيد نازاريان، يدير قسم جراحة الفك والوجه في المركز العلمي الطبي لأمراض الأذن والأنف والحنجرة، التابعة للوكالة الفدرالية الطبية والبيولوجية الروسية.

المثير في هذه العملية، أن المريضة التي كانت تتعالج من السرطان الذي هاجم فكها السفلي خضعت لعمل جراحي واحد، قام خلاله فريقين من الأطباء، الأول بنزع الفك المصاب، والثاني زراعة الفك البديل الذي صنع بالاعتماد على تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد وعظم الشظية لقدمها اليسري، حيث تمت طباعة الفك ومن ثم تشكيله من عظم الساق بدقة كبيرة لمنع التغيير في شكل الوجه بعد العملية، وزرعت الأسنان عليه قبل تثبيته في مكانه.

ولا حاجة لأخذ الأدوية خوفاً من رفض الجسم لهذه الزراعة، كما يحدث عادة مع زراعة الأعضاء المتبرع بها أو القطع البلاستيكية، فالعظم جزء من جسم المتلقي.

ولكن صعوبة هذه العملية تكمن في ربط الأعصاب والأوعية الدموية المغذية للعظام، وهي عملية معقدة استخدم فيها منظار طبي يكبر 12 مرة.

وعادة ما تتبع عمليات كهذه عمليات أخرى لمتابعة وصل الأوردة والأعصاب، والعلاج الذي يستمر على مدى سنوات، ولا يتمكن المريض عادة من الأكل خلال فترة طويلة.

أما في هذه الحالة فقد تم إعادة المريضة إلى المنزل بعد ثلاثة أسابيع وحسب، ليبقى الهاجس الوحيد هو عظم الساق الذي تم إزالته لاستخدامه لصناعة الفك، ولكن عظم القصبة يتضخم في مثل هذه الحالات لتعويض النقص القائم.

عملية جراحية فريدة في روسيا

 

 

 

 


0 ردود

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

بحث




الحصول على آخر الأخبار تسليمها يوميا!

سنرسل إليك الأخبار العاجلة في صندوق البريد الوارد


© 2018 altaqarub, Inc. Privacy policy