مجلس الدوما الروسي يقر مشروع قانون لتعزيز "ضمانات الحصانة" للرؤساء السابقين | التقارب نيوز
مجلس الدوما الروسي يقر مشروع قانون لتعزيز “ضمانات الحصانة” للرؤساء السابقين

أقر مجلس الدوما الروسي (مجلس النواب بالبرلمان) مشروع قانون لتغيير ترتيب نزع الحصانة عن الرؤساء السابقين في قراءته الأولى، بما يضمن امتثاله للدستور المعدل.

ويمكن الآن سحب حصانة الرئيس السابق إذا تم فتح قضية جنائية للتحقيق في ما إذا كان قد ارتكب جريمة خطيرة يعاقب عليها أثناء وجوده في منصبه، ويبدأ الإجراء من قبل رئيس لجنة التحقيق الروسية من خلال تقديم الاقتراح ذي الصلة إلى مجلس الدوما الذي يوافق على نزع الحصانة، ويُحال القرار لاحقًا إلى مجلس الاتحاد (مجلس الشيوخ) الذي سينظر في القضية في غضون ثلاثة أشهر.

ومع ذلك، ينص الدستور المعدل على أنه يمكن عزل الرئيس، ويمكن تجريد الرئيس السابق من الحصانة من قبل مجلس الاتحاد فقط على أساس اتهامات بالخيانة العظمى أو جريمة خطيرة أخرى، والتي رفعها مجلس الدوما وأكدت في نهاية المحكمة العليا والمحكمة الدستورية الروسية.

وتنص التعديلات المقترحة على أنه يمكن سحب حصانة الرئيس السابق إذا وجه مجلس الدوما اتهامات بالخيانة العظمى أو غيرها من الجرائم الخطيرة التي يعاقب عليها القانون، وسيتعين التصديق عليها لاحقًا من قبل المحكمة العليا والمحكمة الدستورية وفقًا للإجراءات القانونية، وبناءًا على هذه الاتهامات سيقرر مجلس الاتحاد ما إذا كان سيتم نزع الحصانة.

ويجب أن يؤمن مجلس الدوما ومجلس الاتحاد ثلثي الأصوات في كل مجلس لتقديم الاتهامات وتجريد الحصانة، وسيكون أمام مجلس الشيوخ ثلاثة أشهر لمراجعة القرار، وإذا لم يفعل ذلك تعتبر الاتهامات مرفوضة، ويمكن للرئيس السابق الذي يواجه هذه الاتهامات أن يشارك في اجتماعات المجلسين للنظر في الموضوع.

كما أوضح مشروع القانون أنه لا يمكن مقاضاة الرؤساء السابقين بتهم جنائية أو إدارية أو اعتقالهم أو توقيفهم أو تفتيشهم أو استجوابهم، وحتى الآن ترتبط هذه القيود فقط بالإجراءات في المكتب أو التحقيقات في القضايا المتعلقة بأداء المهام الرئاسية.

 

 

 


0 ردود

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


الحصول على آخر الأخبار تسليمها يوميا!

سنرسل إليك الأخبار العاجلة في صندوق البريد الوارد


© 2018 altaqarub, Inc. Privacy policy