وزارة الدفاع الروسية تنفي وجود صلة بين تدريبات "الاستعداد القتالي المفاجئ" والتصعيد بين أذربيجان وأرمينيا | التقارب نيوز
وزارة الدفاع الروسية تنفي وجود صلة بين تدريبات “الاستعداد القتالي المفاجئ” والتصعيد بين أذربيجان وأرمينيا

صرّح نائب وزير الدفاع الروسي، ألكسندر فومين، اليوم السبت أن تدريبات الاستعداد القتالي المفاجئ للقوات المسلحة الروسية تجرى في موعدها المقرر، وهي تستعد لتدريبات “القوقاز 2020” العسكرية، وبالتالي لا علاقة لها بالتصعيد بين أذربيجان وأرمينيا.

ونفى فومين بشدة أي صلة بين أنشطة التدريب القتالي التي تجريها القوات المسلحة الروسية، والتصعيد على الحدود الأذربيجانية الأرمينية.

وأشار فومين إلى أن تدريبات الاستعداد القتالي المفاجئة تجريها القوات المسلحة الروسية منذ 17 يوليو بعد صدور أمر من القائد الأعلى لروسيا فلاديمير بوتين، تشمل التدريبات حوالي 15 ألف عضو خدمة، وحوالي 400 طائرة، وأكثر من 26 ألف سلاح ومعدات عسكرية، وأكثر من 100 سفينة.

وأضاف فومين: “في الوقت الراهن تكون القوات في حالة تأهب قصوى، وتنتهي من التركيز في مناطق محددة وتستعد لمهام التدريب القتالي، وتتولى القوات والتشكيلات والوحدات العسكرية مهمة أنشطة التدريب العملياتي والقتالي في 35 ميادين رماية و17 ميادين للرماية البحرية، مما يدل على نطاق مكاني كبير وحجم التدريبات المفاجئة”.

وتصاعدت التوترات على الحدود بين أذربيجان وأرمينيا في 12 يوليو، حيث ذكرت أذربيجان أن القوات المسلحة الأرمينية حاولت شن هجوم على مواقعها باستخدام أنظمة المدفعية ، في حين قالت أرمينيا أن الوضع على الحدود قد تفاقم بعد محاولة أذربيجان للهجوم.

 

 

 


0 ردود

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


الحصول على آخر الأخبار تسليمها يوميا!

سنرسل إليك الأخبار العاجلة في صندوق البريد الوارد


© 2018 altaqarub, Inc. Privacy policy