انتحار طالبة في الصف التاسع بعد عملية إجهاض من رجل متزوج | التقارب نيوز
انتحار طالبة في الصف التاسع بعد عملية إجهاض من رجل متزوج

انتحرت فتاة تبلغ من العمر 15 عامًا من قرية تشوجوموفو بمقاطعة سمولينسك في روسيا، وقبل يوم واحد من الانتحار، أجرت الفتاة التي تدعي كريستينا باك، عملية إجهاض بعد أن حملت من رجل متزوج يبلغ من العمر 42 عامًا.

كانت القرية بأكملها على علم بعلاقة الرجل البالغ بالفتاة، لكن لم يحاول أحد منعهما أو اعطاء النصيحة.

في بداية العلاقة، كانت كريستينا تبلغ من العمر 13 عامًا فقط، وكان سيرجي يبلغ من العمر 40 عامًا، لفت انتباه الرجل جمال الفتاة، فقرر مساعدة عائلتها الفقيرة ومساعدتها (بالطبع لكي يحصل علي ما يريد).

كانت كريستينا حقا في وضع صعب، نشأت هي وشقيقاتها بدون أب، حيث توفي قبل 5 سنوات، وكانت والدتها تعيش مع رجل يدمن الكحول وهي أيضاً كانت تشربه بصفة مستمرة، ولهذا لم تهتم المرأة بأطفالها.

كانت العائلة تعيش في فقر مدقع، وكان مصدر الرزق الوحيد هو بدلات ومعاش الأطفال، ومساعدة الجيران لهم. في مثل هذه البيئة، تخلت كريستينا عن دراستها وتوقفت عن الذهاب إلى المدرسة.

ثم جاء سيرجي المذكور سابقا، والذي أخذ على عاتقه رعاية الأسرة، وبدأ بشراء الطعام والكحول للأم، والهدايا باهظة الثمن لكريستينا.

تدريجيا، بدأت التلميذة تقضي المزيد من الوقت مع المعجب الغني والسخي، ثم عاشت معه في منزله، ولم تتدخل زوجة سيرجي ولا اعترضت علي هذا الأمر.

أقارب كريستينا قالوا، أنها أحبت هذا الرجل المتزوج وأرادت أن تكون معه الي الأبد.

انتهى الأمر عندما أصبحت الفتاة حاملاً من قبل عشيقها، وأقنعها بإجراء عملية إجهاض في أحد المراكز الطبية المشهورة، حتى يتمكن الطاقم الطبي من إجراء عملية إجهاض للقاصر دون أي مخاطر علي صحتها، وأقنع سيرجي صديقة له بتقديم نفسها على أنها والدة كريستينا، وسرقت التلميذة بنفسها جواز اثبات شخصية الأم لهذا الغرض، وذلك أيضًا بتحريض من حبيبها.

بعد عملية الإجهاض، عاشت كريستينا يوما واحدا فقط، لم تستطع تحمل ندم الضمير، فقامت بالإنتحار في 24 يونيو، وتم دفنها في مقبرة القرية، بجانب والدها.

قامت الشرطة بإعتقال وسجن سيرجي، ومازال التحقيق مستمر.

 

 

 


0 ردود

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


الحصول على آخر الأخبار تسليمها يوميا!

سنرسل إليك الأخبار العاجلة في صندوق البريد الوارد


© 2018 altaqarub, Inc. Privacy policy