جيبريسوس: نواجه جائحة تحدث "مرة في القرن" .. وستظل عواقبها محسوسة لعقود | التقارب نيوز
جيبريسوس: نواجه جائحة تحدث “مرة في القرن” .. وستظل عواقبها محسوسة لعقود

مددت منظمة الصحة العالمية الطوارئ الدولية الوبائية لمدة ثلاثة أشهر، وفقًا لما أعلنته لجنة الطوارئ لمنظمة الصحة العالمية اليوم السبت عقب اجتماع عُقد في 31 يوليو في جنيف.

وأفاد البيان: “توافق اللجنة على أن الوباء لا يزال حالة طوارئ صحية عمومية تثير قلقًا دوليًا، وقدمت اللجنة توصية لتمديد مثل هذا النظام إلى المدير العام للمنظمة، تيدروس أدانوم جيبريسوس، ووافق عليه، وستنعقد اللجنة مرة أخرى في غضون ثلاثة أشهر بقرار من الرئيس التنفيذي”.

وأشار جيبريسوس إلى أن الوباء الحالي هو أزمة تحدث مرة في القرن، وستكون عواقبها محسوسة خلال العقود المقبلة، حيث قال: “في الوقت الحاضر تم حل العديد من القضايا، ولكن العديد لا يزال ينتظرنا”.

وقامت لجنة الطوارئ بتوصية منظمة الصحة العالمية بمواصلة تنسيق وحشد المنظمات العالمية والإقليمية لمكافحة الوباء، ودعم البلدان لمواجهة انتشار  COVID-19، والمساعدة في تسريع البحث لتحديد المصدر الحيواني والخزان الطبيعي المحتمل لفيروس كورونا.

ويعد هذا هو الاجتماع الرابع للجنة الطوارئ التابعة لمنظمة الصحة العالمية المكونة من 18 خبيرًا و 13 مستشارًا، وهدفه هو تقييم الوضع الحالي في مكافحة الوباء ووضع توصيات لمزيد من الاستجابة الفعالة له، وقد عقدت الاجتماعات الثلاثة السابقة في 22-23 يناير و30 يناير و30 أبريل، ومنذ 30 يناير أعلن رئيس منظمة الصحة العالمية عن وضع طوارئ في الصحة العالمية فيما يتعلق بفيروس كورونا بناءًا على توصية من أعضاء اللجنة.

 

 

 


0 ردود

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


الحصول على آخر الأخبار تسليمها يوميا!

سنرسل إليك الأخبار العاجلة في صندوق البريد الوارد


© 2018 altaqarub, Inc. Privacy policy