جوتيريس: ميثاق الأمم المتحدة سيظل محورًا للبشرية وسط عالم يمزقه التمييز والفقر والحروب | التقارب نيوز
جوتيريس: ميثاق الأمم المتحدة سيظل محورًا للبشرية وسط عالم يمزقه التمييز والفقر والحروب

قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريس، أن الميثاق التأسيسي لمنظمة الأمم المتحدة الذي تم التوقيع عليه قبل 75 عامًا ما زال هو محك الإنسانية للعالم الذي يعاني من جائحة يمزقه التمييز والفقر وعدم المساواة والحرب ويعرضه للخطر بسبب تغير المناخ.

وصرّح جوتيريس: “أبعث بتحياتي الحارة إلى (نحن الشعوب) هذه الكلمات الأولى من ميثاقنا التأسيسي، الذي تم تبنيه قبل 75 عامًا من اليوم، حيث تعطي الأمم المتحدة رؤيتها ومهمتها أنها موجودة لخدمة الناس وتعمل لصالح الجميع”.

وأشار جوتيريس إلى أن الذكرى 75 للميثاق تأتي مع تصاعد الضغوط العالمية، وهو ما يشبه الظروف التي تم وضع الميثاق خلالها، حيث جلب الميثاق القواعد والأمل لعالم في حالة خراب، ولا يزال محك الإنسانية لعالم غارق في جائحة ممزق بسبب التمييز، ويهدده تغير المناخ ويهدده الفقر وعدم المساواة والحرب”.

وأضاف جوتيريس: “المندوبين في سان فرانسيسكو عام 1945، الذين عاشوا خلال جائحة عالمية واكتئاب وحرب، انتهزوا فرصتهم لزرع بذور شيء أفضل وجديد”.

واختتم جوتيريس بيانه قائلًا: “علينا اليوم أن نفعل الشيء نفسه، ولتحقيق تلك اللحظة الفاصلة نحتاج إلى إعادة تصور تعددية الأطراف، وأن نضعها في الاعتبار للعمل كما أراد المؤسسون، وأن نضمن أن الحوكمة العالمية الفعالة هي حقيقة عند الحاجة”.

 

 

 


0 ردود

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


الحصول على آخر الأخبار تسليمها يوميا!

سنرسل إليك الأخبار العاجلة في صندوق البريد الوارد


© 2018 altaqarub, Inc. Privacy policy